هل حقا نبات جوز الهند يمتلك القدره على علاج الكبد الدهنى

هل حقا نبات جوز الهند يمتلك القدره على علاج الكبد الدهنى

  • الأربعاء ١٧ مارس ٢٠٢١ - ١٠:٢٧ ص
  • 88

هل حقا نبات جوز الهند يمتلك القدره على علاج الكبد الدهنى

اولا يجب ان نعرف ما هو الكبد الدهنى 

الكبد الدهنى هو تراكم الدهون فى الكبد وفوقه مما يسبب تأثيرا سالبيا على خلايا الكبد الذى يتليف مع الوقت وان لم يتخلص الكبد من هذه الدهون بشكل سريع ويعد الكبد الدهنى من اسبابه ايضا تناول الكحولات او المشروبات الكحليه والسمنه المفرطه وتناول اطعمه ذات نظام غذائى سئ واظهرت دراسات ان عدد المصابين بالكبد الدهنى فى الوطن العربى يعد نسبه كبيره حيث اظهرت دراسه اجريت على ١٢٠٠ شخص بعد عمل اشعة السونار عليهم اتضح ان نسبة المصابين بالكبد الدهنى نسبة ٦٢% وهذه نسبة كبيره ولذلك وبعد ان نعلم مدى مخاطر الاصابه بالكبد الدهنى الذى يجهد ويتليف ومن الممكن ان تتحول المناطق المتليفه الى بؤر سرطانيه عافانا الله واياكم وهذه البؤر الكبديه تسبب حالات فشل كبدى او انسداد للوريد الكبدى البابى مما يسبب وفيات نتيجة الفشل الكبدى وتراكم السموم فى الجسم لذلك لا يمكن بحال من الاحوال ان نتجاهل هذه الدهون المتراكمه فوق الكبد حتى لا نصاب بالكبد الدهنى وهناك من الاطعمه والمأكولات ما يساهم فى تخلص الكبد من الدهون ويساعد الكبد فى تنظيف نفسه من السموم ومنها زيت الزيتون وزيت جوز الهند

 

ماهو زيت جوز الهند  

جوز الهند هى شجرة من نوع النخليات يصل ارتفاع الشجره ل٣٥ متر وطول ورقتها يصل الى طول خمسة امتار وعرض الوقه يصل الى المتر ونصف والشجره الواحده تنتج ما يصل الى ٣٥ جوزه وانواع شجر جوز الهند ٢٠٠ نوع تتميز ثمرة جوز الهند بانها تحتوى على عناصر غذائيه عظيمه منها الفسفور والكالسيوم والحديد والبوتاسيوم وبروتين وسكريات ولحم ثمرة جوز الهند غنى بالاحماض الدهنيه وأشهرها حمض اللوريك والبالميك و الميريستك والكابريلك ويعد حمض اللوريك اعلى نسبه ضمن مجموعة الاحماض الدهنيه تلك بنسبة 50% 

ويتميز حمض اللوريك بقدرته على تفكيك الدهون داخل الكبد ليسهل تحويلها الى طاقه والتخلص منها ويستخرج زيت جوز الهند من عصر ثمار ولحم جوز الهند 

كيف يعالج زيت جوز الهند الكبد الدهنى 

كما ذكرنا سابقا زيت جوز الهند يحتوى على 50% من حمض اللوريك وهذا الحمض له القدره على تحويل الدهون لطاقه واول ما يتم هذا التحويل يتم داخل الكبد مما يساهم فى تعزيز قدرة الكبد على التخلص من الدهون المتراكمه بداخله وايضا يقلل العبئ على الكبد نتيجة تحويل السكريات وبالتالى من الضرورى ادخال زيت جوز الهند الى النظام الغذائى الخاص بنا لكى نساهم فى تحسين صحة الكبد وايضا اشارت دراسة الى ان تناول ملعقه واحده من زيت جوز الهند يوميا يساهم فى تخفيض الاثار الضاره لتناول المشروبات الكحوليه ويعالج الكبد الدهنى الناتج عن تناول الكحولات والمشروبات الكحليه 

كما اشارت دراسه اخرى الى ان زيت جوز الهند لا يساهم فى تراكم الدهون بداخل الجسم ولا يسبب السمنه لانه اول الزيوت التى تتحول لطاقه لذلك نجد ان معظم انواع الدايت تدخل ضمن نظامها الغذائى زيت جوز الهند 

كما ان حليب جوز الهند يحسن الصحه العامه للجسم الا انه غير مناسب لاصحاب الحميات الغذائيه لاحتواء هذا الحليب على سكر الفركتوز 

بهذا نكون انتهينا من مقال اليوم مع تمنياتى لكم بالصحه الدائمه 

اخوكم محمد عيسى